مختصر لأهم أمراض الدواجن – الجمبور

مشاهدة الكل
مختصر لأهم أمراض الدواجن – الجمبور

#الجمبور (مرض الجراب الخمجي)

يشاهد مرض IBD عند الدجاج في جميع أنحاء العالم ويظهر إما بشكل سريري أو تحت سريري ولكنه يرتبط عادة بتثبيط للمناعة مع إصابات ثانوية. تعتمد شدة تثبيط المناعة على ضراوة العترة وعمر الكائن المصاب.

يطرح الفيروس في الزرق وينتقل من حظيرة إلى أخرى من خلال ثياب العمال والأدوات المختلفة ويملك الفيروس استقرارية كبيرة من الصعب إزالته من المحيط ويمتلك قدرة عالية جداً على العدوى.

يكون الدجاج أكثر عرضة للمرض بعمر 3-6 أسابيع لاستيطان خلايا باء غير الناضجة صرة فابريشيوس في هذه المرحلة والمناعة الأم تكون قد انتهت.

تعتبر الأعراض تحت السريرية الأولية هي أهم أشكال المرض لما تسببه من خسائر اقتصادية إذ تسبب تثبيطاً مناعياً شديداً ذو أثر مديد بسبب تدميرها للخلايا اللمفاوية الفتية في صرة فبريشيوس، الغدة الزعترية، الطحال.

تظهر الأعراض السريرية بعد فترة حضانة تتراوح بين 3 إلى 4 أيام وقد تتضمن: حركات غير متناسقة، إسهال مائي، التهاب المجمع. تصل نسبة العدوى إلى 100% في القطيع وتتراوح نسبة النفوق من 5%-20%. يحدث التعافي خلال أسبوع. يتأخر نمو الفروج بمقدار ثلاث إلى خمسة أيام.

الآفات: انتفاخ في صرة فابريشوس مع تلونها بصفار مترافق بعض الأحيان بالنزيف، قد تسبب بعض العترات ضموراً في الصرة دون حدوث التهاب.

التشخيص عن طريق التحاليل المخبرية والأعراض. لا يوجد علاج. تلقح قطعان الأمهات بشكل دوري خلال فترة النمو. يجب أن يكون اللقاح قريباً جداً من الناحية الوراثية للعترات الحقلية. تفحص العينات الحقلية وراثياً لتحديد نوع اللقاح المناسب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.